أساسي

    مسلسل اقتحام المصارف .. تابع!

يوم امس لم يكن عاديًا. ففي موازاة دخول «الغرف السوداء» صباحًا إلى استئناف لعبة التلاعب بالدولار ورفعه إلى مستويات خيالية، حيث قفز امس فوق الـ38000 ليرة، رافعًا معه اسعار السلع الاستهلاكية إلى ما فوق قدرة المواطن على تحمّلها، شُدّت حواس البلد في اتجاه المصارف جراء سلسلة عمليات اقتحام للعديد من فروعها في مختلف المناطق اللبنانية، جاءت على مسافة قصيرة من اقتحام الناشطة سالي حافظ فرع «بلوم بنك» في السوديكو لاسترداد وديعتها الماليّة.

ومن اقتحام مودع آخر مصرف «MED» في عاليه، بعد اسابيع قليلة من اقتحام المودع باسم الشيخ حسين مصرف «فيدرال بنك» في الحمرا للحصول على أمواله المُحتجزة هناك.

وتوزعت عمليات يوم امس كما يلي:

اولًا، مبادرة المواطن محمد قرقماز إلى اقتحام فرع بنك «بيبلوس» في منطقة الغازية إلى الجنوب من مدينة صيدا. وأفيد انّه تمكن من الحصول على مبلغ 19200 دولار من وديعته وتسليمه لأحد الأشخاص الذي كان ينتظره خارجاً قبل ان يتوارى عن الأنظار، ولاحقاً سلّم وابنه نفسيهما إلى القوى الأمنية التي نقلتهما من المكان.

ثانيًا، مبادرة المواطن عبد سوبرة إلى اقتحام فرع «بلوم بنك» في محلة الطريق الجديدة في بيروت. وقد اعلن سوبرة انّه رفض عرضًا من البنك بأن يقدّم له مبلغ 50 الف دولار من وديعته على أساس 12 الف ليرة للدولار الواحد.

ثالثًا، مبادرة المواطن جواد سليم إلى اقتحام فرع بنك «لبنان والخليج» في محلة الرملة البيضاء في بيروت. واعلن سليم «أننا وصلنا في المفاوضات مع بنك «لبنان والخليج» الى 30 ألف دولار من اصل وديعتي، في حين أنّ البنك يفاوض معي للحصول على 20 الف دولار».

رابعًا، مبادرة احد المواطنين إلى اقتحام فرع «فرنسبنك» في منطقة الحمرا في بيروت.

خامسًا، مبادرة احد المواطنين إلى اقتحام فرع البنك «اللبناني – الفرنسي». واعلن المودع محمد اسماعيل الموسوي الذي اقتحم البنك اللبناني- الفرنسي في الكفاءات، حصوله على مبلغ 20 الف دولار من وديعته في البنك، وقال في تصريح مسجّل: «كان بحوزتي سلاح بلاستيك وتركته أمام المصرف، والآن سوف أذهب لتسليم نفسي إلى القوى الأمنية بعد أن أخذت أموالي بالقوة»، وكان قد أوضح أنّه «تمّ إفقارنا ونريد أدوية وأتفرج على أولادي لأنني لا أتمكن أن أحضر لهم ما يريدونه بسبب أموالي التي في البنك».

سادساً، مبادرة احد المواطنين إلى اقتحام فرع «بلوم بنك» في الكُونكورد في منطقة فردان في بيروت.

سابعًا، مبادرة احد المواطنين إلى اقتحام فرع بنك «البحر المتوسط» في بلدة شحيم في إقليم الخروب. (الجمهورية)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى