اقتصاد

تراجع معدل البطالة في بريطانيا إلى 3.6 بالمئة بنهاية تموز

أفاد مكتب الإحصاء الوطني البريطاني، بانخفاض ​معدل البطالة​ في ​بريطانيا​ خلال الثلاثة أشهر المنتهية في تموز إلى 3.6 بالمئة على أساس سنوي، عند أدنى مستوى منذ 48 عاما.

وذكر في بيان، أن “معدل البطالة انخفض من مستوى 3.8 بالمئة المسجل خلال الثلاثة أشهر المنتهية في حزيران الماضي، ورغم حصول العديد من العمال على زيادات في ​الأجور​، للمساعدة في التغلب على ​التضخم​ المرتفع إلا أن الأجور بالقيمة الحقيقية انخفضت بنسبة 2.8 بالمئة عن العام السابق”.

وقفز معدل تضخم أسعار المستهلكين في بريطانيا بأكثر من التوقعات إلى 10.1 بالمئة على أساس سنوي في يوليو، مقابل 9.4 بالمئة في حزيران، ليظل عند أعلى مستوياته في أكثر من 4 عقود.

وحسب البيان، زاد معدل الخمول الاقتصادي – الذي يقيس نسبة السكان الذين لا يعملون ولا يبحثون عن عمل – بنحو 0.4 بالمئة ليصل إلى 21.7 بالمئة، وهو أعلى مستوى له منذ كانون الثاني 2017.

وسجل الناتج المحلي الإجمالي في بريطانيا نموا بنسبة 0.2 بالمئة على أساس شهري، بأقل من تقديرات المحللين البالغة 0.4 بالمئة، وقياسا على ​انكماش​ بنسبة 0.6 بالمئة في حزيران.

وتصاعدت درجة التشاؤم باتجاه ​الاقتصاد البريطاني​ نحو ​الركود​، وتوقع ​بنك إنجلترا​ أن يبدأ الركود في الربع الأخير من العام الحالي، وأن يستمر حتى أوائل عام 2024.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى