اقتصاد

وزير المالية الفرنسي: فرنسا تتوقع نمواً اقتصادياً إيجابياً رغم الحرب والتضخم

قال وزير المالية الفرنسي برونو لومير الأحد 5 يونيو حزيران، إنه يتوقع نمواً إيجابياً في عام 2022 لكنه سيراجع التوقعات الاقتصادية في الأول من يوليو تموز.

وأضاف لومير لمحطة إذاعة أوروبا 1 من الواضح أن التوقعات ستعتمد على الحرب في أوكرانيا والتضخم لكننا سنشهد نمواً إيجابياً في 2022.

وتفيد التوقعات الحالية بأن الاقتصاد الفرنسي سينمو 4% في عام 2022.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى