غاز ونفط

وقف الغاز الروسي يُكلّف برلين 5 مليارات يورو سنوياً

ذكرت صحيفة «Welt am Sonntag» الألمانية الأسبوعية، نقلاً عن مصادر صناعية، أن العقوبات الروسية ضد «غازبروم جرمانيا» والشركات التابعة لها قد تكلّف دافعي الضرائب الألمان ومستخدمي الغاز خمسة مليارات يورو إضافية (5.4 مليارات دولار) سنوياً لدفع ثمن الغاز البديل.

وفي أيار، قررت روسيا وقف إمداد شركة «غازبروم جرمانيا» التي كانت تابعة لشركة «غازبروم» الألمانية، بعدما وضعت برلين الشركة تحت إدارة الوصيّ على خلفيّة العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

منذ ذلك الحين، كان على منظّم الطاقة الألماني «Bundesnetzagentur»، بصفته وصيّاً، شراء غاز بديل من السوق للوفاء بعقود التوريد مع المرافق البلدية الألمانية والمورّدين الإقليميين.
ad

ووفق الصحيفة الألمانية، فإنّ «التكاليف الإضافية ستُنقل إلى مورّدي الطاقة والعملاء النهائيين في شكل ضريبة غاز اعتباراً من شهر تشرين الأول».

وأضافت إن التكلفة الحالية ستبلغ نحو 3.5 مليارات يورو سنوياً، وإن التكاليف الإضافية قد تنشأ من ملء منشأة تخزين الغاز الطبيعي في رِهدن، التي أمر وزير الاقتصاد، روبرت هابيك، الأربعاء الماضي، بملئها.

وفي السياق، أفاد متحدث باسم وزارة الاقتصاد وكالة «رويترز» بأن الوزارة «تقدّر الحاجة إلى 10 ملايين متر مكعب إضافية يومياً»، مشيراً إلى أن «الكميات المشتراة هي بأسعار السوق. ولا يمكن إعطاء أيّ معلومات عن الكميات الدقيقة بسبب السريّة التجارية».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى