زراعة

شركة استشارات زراعية: أوكرانيا قد تواجه نقصا كبيرا بمنشآت تخزين الحبوب بسبب الانخفاض الحاد بالصادرات

كشفت شركة الاستشارات الزّراعيّة “إيه.بي.كيه-إنفورم”، أنّ من المتوقّع أن تعاني ​أوكرانيا​ من نقص كبير في منشآت التخزين في موسم 2022-2023، بسبب الانخفاض الحاد في الصّادرات، النّاتج عن الحرب الرّوسيّة.

وأوضحت أنّ صادرات أوكرانيا قد تصل إلى 45,5 مليون طن فقط من حصاد 2021 القياسي البالغ 86 مليون طن، وقد تصل مخزونات ​الحبوب​ والبذور الزّيتيّة في نهاية الموسم الحالي إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق، عند 21,3 مليون طن. وأشارت إلى أنّ “هذا الحجم أعلى 4,2 مرّة ممّا كان عليه في الموسم السّابق، ولن يسمح بالإفراج عن حصّة كبيرة من سعات التّخزين من أجل الحصاد الجديد”.

ومنذ أن بدأت ​موسكو​ ما أسمتها “عمليّة عسكريّة خاصّة” في أوكرانيا في 24 شباط الماضي، اضطرّت البلاد إلى تصدير الحبوب بالقطار عبر حدودها الغربيّة، أو من موانئها الصّغيرة على نهر الدانوب بدلًا من البحر.

وتُعدّ أوكرانيا من أكبر الدّول الّتي تزرع الحبوب والبذور الزّيتيّة في العالم، لكنّ صادراتها تراجعت بشكل حاد. وذكرت وزارة الزّراعة الأوكرانيّة الأسبوع الماضي، أنّها صدّرت 763 ألف طن من الحبوب في أوّل 29 يومًا من نيسان 2022، مقابل 2,8 مليون طن في نيسان 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى